بوابة الخدمات التأهيلية

بوابة الخدمات التأهيلية

اشراف / عبدالعظيم مصطفى


    كيف تُبنى الخطة والبرنامج التربوى

    شاطر
    avatar
    Abdelazim Mustafa
    الرتبة
    الرتبة

    ذكر عدد المساهمات : 707
    تاريخ التسجيل : 03/08/2009
    العمر : 36
    الاقامة : الرياض

    كيف تُبنى الخطة والبرنامج التربوى

    مُساهمة من طرف Abdelazim Mustafa في السبت 22 أغسطس 2009, 8:47 am

    مقدمة
    على الرغم من أن التباين الواسع في أداء الأطفال يجعل تطوير برنامج يلبي احتياجاتهم المختلفة جميعاً أمراً متعذراً ، إلا أن الحاجة ماسة لتصميم برامج فعالة ومنظمة إذ بدون دليل علمي تصبح الخدمات عشوائية ومستندة إلى المحاولة والخطأ .
    وبناء على ذلك فالبرنامج التدريبي إنما هو نموذج
    ونقطة بداية . وينبغي على المعلمين والمدربين تحليله وتعديله حسبما تقتضي الاحتياجات الخاصة للأطفال


    المبادئ التي تستند إليها البرامج الخاصة في مرحلة الطفولة (1) مفهوم الطفل ككل متكامل : فمظاهر النمو متداخلة وليست معزولة عن بعضها البعض . وذلك يعني ضرورة الاهتمام بالنمو الكلي للطفل . ولكي يحقق الأطفال أقصى ما تسمح به قبليتهم ، يجب تلبية حاجاتهم البيولوجية ( التغذية المناسبة ، المسكن ، الملبس ، الخ ) والنفسية ( الشعور بالأمن والتحرر من الخوف ، والانتماء ، وتقدير الذات ، والاستقلال الشخصي ) . (2) التعامل مع اللعب بوصفة العمل الرئيسي للأطفال : فمهنة الأطفال اللعب ، وهو يسهم في تطور جميع مظاهر النمو الجسمي والعقلي والانفعالي والاجتماعي والتواصلي . (3) المشاركة النشطة والفعالة للوالدين: فالوالدان أول وأهم المعلين لأطفالهم . ويجب دعم العلاقات القوية والبناءة بين أولياء الأمور والاختصاصيين . وإذا كانت مشاركة الوالدين تحظى بالدعم في الطفولة المبكرة عموماً فهي تحظى بدعم أكبر عندما يكون الطفل ذا حاجات خاصة . (4) التعامل مع التباين والفروق الفردية بايجابية : فالأطفال يختلفون عن بعضهم البعض ، والتباين يضفي جمالاً وينبغي الاحتفاء به وتقبله . وبناء على ذلك ، فالتوجيه حالياً نحو الدمج والتطبيع المدرسي والابتعاد عن العزل والفصل وبخاصة في مرحلة الطفولة المبكرة . (5) تفريد التعليم : بما إن الفروق الفردية بين الأطفال حقيقية وملحوظة ، ينبغي تعديل أساليب التدريس والتدريب وكذلك المواد والأدوات ومحتويات المنهج بناء على خصائص الطفل وحاجاته الفردية وفقاً لخطة تربوية فردية . (6) توظيف مبادئ تعديل السلوك الايجابية : فاستراتيجيات تعديل السلوك تساعد في الوقاية من المشكلات السلوكية وتسهم في تدعيم السلوك المناسب ، وتعمل على خفض السلوكيات غير التكيفية ، وتشكل الاستجابات المناسبة والتكيفية . ويجب أن يحصل جميع الأطفال ، بصرف النظر عن أعمارهم أو قدراتهم ، على تدريب في مجالي ( الإثارة الحسية و السلوك الاجتماعي ) وينبغي أن يحصل جميع الأطفال ( باستثناء الأطفال الرضع الصغار جداً في السن ) على تدريب في مهارات التقليد . وينبغي أن يتم اختيار المهارات لكل طفل على حدة وفقاً لحاجاته الخاصة الفورية .وبعد ذلك ينبغي تضمين المهارات في النشاطات اليومية للطفل وفقاً لتسلسل منطقي . فمهارات الأكل ، مثلاً ، يجب التدرب عليها في أوقات تناول الواجبات الخفيفة أو تناول وجبة الغذاء ، ومهارات ارتداء الملابس وخلعها يجب التدرب عليها في أوقات الدخول إلى المدرسة أو الاستعداد لمغادرتها أو الخروج من المبنى ، والمهارات الحركية الكبيرة يجب التدرب عليها في أوقات ( اللعب الحر ) ، والمهارات اللغوية يجب تدريب الأطفال عليها في جميع النشاطات اليومية .


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    Abdelazim Mustafa
    الرتبة
    الرتبة

    ذكر عدد المساهمات : 707
    تاريخ التسجيل : 03/08/2009
    العمر : 36
    الاقامة : الرياض

    البرنامج التربوى الفردي

    مُساهمة من طرف Abdelazim Mustafa في السبت 22 أغسطس 2009, 8:58 am

    البرنامج التربوي الفردي :
    لضمان حصول الطفل على برنامج تربوي يراعي حاجاته الفردية ، يحرص العاملون في ميدان التربية الخاصة على تصميم برنامج تربوي فردي لكل طفل تقدم له خدمات التربية الخاصة . وتتمثل العناصر الأساسية في البرنامج التربوي الفردي في :
    (1) تحديد مستوى الأداء التربوي الحالي للطفل ( مواطن الضعف ومواطن القوة في أدائه) . (2) الأهداف طويلة المدى ( السنوية ) التي يتوقع أن ينجزها الطالب مع نهاية العام الدراسي .
    (3) الأهداف قصيرة المدى وهي الأهداف التعليمية السلوكية التي يقود إنجازها تدريجياً إلى إنجاز الأهداف السنوية .
    (4) تحديد الخدمات التربوية الخاصة ( التدريس المكيف ، الأساليب والأدوات المساعدة والمكيفة ، الخ ، والخدمات المساندة: العلاج الطبيعي ، العلاج الوظيفي ، العلاج النطقي ، التربية البدنية الخاصة ، الخ
    (5) أساليب التقييم والمعايير المعتمدة لتحديد مستوى التقدم الذي يحرزه الطالب .
    وبعد اختيار المهارات ودمجها في جدول النشاطات اليومية للطفل، يجب تسجيل المهارات على بطاقات مرجعية ( في غرفة الصف ، ينصح بكتابة جميع المهارات على البطاقات ومن ثم اختيار بعض البطاقات من المجموعة الكلية للطفل ) . ويجب إعداد بطاقة مرجعية إضافية لكل طفل من أجل تسجيل مستوى أدائه اليومي عليها .


    إن تسجيل مستوى أداء الطفل على المهارات أمر ضروري لتحديث البرنامج التدريبي للطفل أو إعادة النظر فيه ، ويجب إعادة تقييم برنامج الطفل وتعديله عندما تقتضي الحاجة ذلك ، شهرياً على أقل تقدير بل ويفضل أسبوعياً . وإذا سمحت الظروف ، يجب أن يقوم كل من المعلمين والآباء بتقييم تقديم الطفل وأن يعملوا معاً على تعديل البرنامج


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 22 أكتوبر 2017, 10:23 pm