بوابة الخدمات التأهيلية

بوابة الخدمات التأهيلية

اشراف / عبدالعظيم مصطفى


    العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه

    شاطر
    avatar
    Abdelazim Mustafa
    الرتبة
    الرتبة

    ذكر عدد المساهمات : 707
    تاريخ التسجيل : 03/08/2009
    العمر : 36
    الاقامة : الرياض

    العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه

    مُساهمة من طرف Abdelazim Mustafa في الأربعاء 05 أغسطس 2009, 3:07 pm

    اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه
    هي حالة مرضية سلوكية تظهر لدى الأطفال، وتكون أكثر وضوحا عند ترك الطفل منزله ودخول المدرسة، وتتركز الأعراض في ما يلي:
    1.
    فرط الحركة.
    2.
    نقص الانتباه.
    3.
    الاندفاعية.

    نقص الانتباه..
    هي من أكثر أعراض هذه الحالة انتشارا، فبالإضافة لعدم القدرة على الانتباه، فدرجة التركيز والانتباه لديهم قصيرة جدا، فإن المصابين بالحالة (1)غير قادرين على التركيز – التذكر – التنظيم. (2) يظهرون كأنهم غير مهتمين لما يجري حولهم. (3) يجدون صعوبة في بدء وإكمال ما يقومون به من نشاط، وخصوصا ما يظهر أنه ممل أو فيه تحدي وتفكير. (4) كأنهم لا يسمعون عندما تتحدث معهم ولا ينفذون الأوامر المطلوبة منهم. (5) يفقدون أغراضهم وينسون أين وضعوا حاجياتهم – كتبهم وأقلامهم.

    العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه…

    يركز العلاج بداية على الروتين والعادة وكذلك على الأداء وتحسين الناتج العام للأنشطة، وفي نفس الوقت زيادة الدافعية والرغبة في العمل للانتقال من كونها عادات وروتين إلى جعلها طوعية ورغبة في الأداء.(MOHO)

    1.
    اتباع الروتين اليومي في أداء أنشطة العناية الذاتية عن طريق استخدام الألواح Charts، عمل جدول منتظم بحيث يتم تحديد نقاط يتم أدائها يوميا Check Listsأو التسجيل على مسجل لضمان التنظيم واتباع الروتين.

    2.
    وضع وقت محدد عن طريق المنبه لإنهاء كل مهمة.

    3.
    تقليل الأنشطة التي لا يكون الطفل في أثنائها جالس Reduce Out Of Seat عن طريق استخدام سجادة صغيرة، حدود على الأرض، ثم ننتقل لاستخدام الطاولة والكرسي.

    4.
    تشجيع التواصل البصري أثناء الحديث، وخاصة عند التحدث إليه أو طلب أداء مهمة معينة منه، لضمان التركيز وفهم المطلوب منه.

    5.
    تخفيض نسبة المشتتات واستخدام مدخل حسي واحد لتعليمه، بحيث يتم تغيره كل فترة للتنويع وعدم الملل.

    6.
    استخدام الألعاب التي تعزز التنظيم والبناء، مثل المكعبات وبناء الأشكال الهندسية.

    7.
    كذلك استخدام الألعاب التي تحتاج مهارة لا يعاني الطفل من مشكلة فيها، وذلك لتعزيز ثقته بنفسه واختبار النجاح وقدرته على العمل والانتظام.

    8.
    تعزيز الأنشطة الاجتماعية والعلاقات الاجتماعية لزيادة مهارة التواصل وكيفية ضبط النفس والتعامل مع الآخرين وتقليل الاندفاعية.

    9.
    اختيار الأنشطة التي تعطي في نتائجها تعزيز للطفل والتي لا تحتاج إلى مهارات صعبة غير موجودة لديه.

    10.
    تنمية مهارات اليد الدقيقة والكتابة والمهارات الحركية البصرية والإدراك، تظهر هذه المشكلات في الإنتاج النهائي الكلي لأداء الطفل حيث أن الاندفاعية ونقص الانتباه وسرعة الملل تؤدي إلى ناتج ضعيف مقارنة بعمر الطفل وقدراه.

    11.
    لتعزيز مفهوم الأمان خصوصا أثناء قطع الشوارع والطرق أو التنقل الخارجي، لابد من تذكير الطفل باستمرار الانتباه وعدم قطع الشوارع مباشرة (انتبه – قف – استمع جيدا).

    12.
    أثناء المدرسة أو أداء مختلف النشاطات لابد من تقسيم العمل والمهمات لأجزاء على فترات بسيطة لضمان أدائها من الطفل بنجاح ودون ملل، وزيادة تلك المهمات وفترة العمل تدريجيا بزيادة التركيز والانتظام. (مثلا: يطلب المعلم من الطفل أداء سؤالين من الواجبات عوضا عن جميع الأسئلة مرة واحدة، ثم تصحيحها والبدء بحلّ سؤالين آخرين وهكذا إلى الانتهاء من جميع الأسئلة).

    أ.لمياء
    عضو ماسي
    عضو ماسي

    انثى عدد المساهمات : 376
    تاريخ التسجيل : 03/08/2009

    رد: العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه

    مُساهمة من طرف أ.لمياء في الأربعاء 05 أغسطس 2009, 11:27 pm

    الله يعافيك يا أستاذ

    Honey
    عضو ماسي
    عضو ماسي

    انثى عدد المساهمات : 432
    تاريخ التسجيل : 04/08/2009

    رد: العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه

    مُساهمة من طرف Honey في الخميس 06 أغسطس 2009, 6:19 pm

    جزاك الله خير

    اصيل

    ذكر عدد المساهمات : 1
    تاريخ التسجيل : 25/12/2011

    رد: العلاج الوظيفي وفرط الحركة ونقص الانتباه

    مُساهمة من طرف اصيل في الأحد 25 ديسمبر 2011, 11:14 pm

    شكرا على الاداء

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 19 نوفمبر 2017, 8:31 pm